الجمعة 02 ديسمبر 2022

مركز دراسات الشرق الأوسط مرحبًا بمساعي الكونجرس لمعاقبة الحوثيين: خطوة طال انتظارها

نشر بتاريخ 22/يناير/2022 بموقع "البوابة نيوز"

نشر
عبد الرحيم علي

رحب الكاتب الصحفي عبد الرحيم علي، رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس ولندن «سيمو»، ورئيس مجلسي إدارة وتحرير «البوابة نيوز»، بمساعي الكونجرس الأمريكي لمعاقبة الحوثيين، وتصنيفهم كإرهابيين، قائلا: إنها خطوة طال انتظارها، وستعمل على وقف تهديد وإضعاف الميليشيات للمجتمع الدولي. 

ووصف المركز في بيان صحفي صدر -منذ قليل- جرائم الحوثيين بالبشعة والإرهابية، وأنها استهدفت البشر والحجر ودفع ثمنها الأبرياء من الأطفال والنساء، وعملت علي تهديد الأمن والسلام الدوليين. 

وقدم السيناتور الجمهوري «تيد كروز» مشروع قانون في مجلس الشيوخ الأمريكي يطالب بفرض عقوبات على ميليشيا الحوثي ومسئوليها وعملائها أو المنتسبين إليها بسبب أعمال الإرهاب الدولي. 

ومن شأن مشروع قانون كروز إعادة إدراج ميليشيا الحوثي على لائحة المنظمات الإرهابية، وذلك في وقت يبذل الكونجرس الأمريكي جهودا لإعادة فرض العقوبات على ميليشيا الحوثي الانقلابية في اليمن. 

وكان أعضاء الكونجرس الأمريكي جمهوريين وديموقراطيين رفضوا بشدة الهجوم الإرهابي الأخير للحوثيين، ورفع المشروعون الأمريكيون من وتيرة مواجهتهم لميليشيا الحوثي وداعميهم الإيرانيين. ويسعى كروز إلى تمرير القانون الخاص بالعقوبات إلى الرئيس جو بايدن لوضع الحوثي وجميع الهيئات التابعة له على لائحة المنظمات الإرهابية في غضون 30 يومًا. 

ومن جانبه دان مجلس الأمن بالإجماع «الهجمات الإرهابية» على أبوظبي، مؤكدًا ضرورة الرد على هجمات الحوثي فيما رفضت أغلب دول العالم ومنظماته التصرفات الإرهابية لميليشيات الحوثي في اليمن وخارجه.