الموقع الرسمي لـ عبد الرحيم علي

عبدالرحيم على: «الإخوان» لا تزال تمثل خطرًا على مصر وشعبها

الخميس 04/أبريل/2019 - 02:19 م
The Pulpit Rock
 



حذر الدكتور عبدالرحيم علي، عضو مجلس النواب ورئيس مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس، الشعب المصري من خطورة استمرار مخططات جماعة الإخوان الإرهابية وتنظيمها الدولي لإسقاط الدولة المصرية.

وقال فى بيان أصدره اليوم الخميس: "أكبر دليل على استمرار خطورة جماعة الإخوان الإرهابية، نجاح أجهزة وزارة الداخلية في ضبط ربة منزل، كان بحوزتها أوراق تخص جماعة الإخوان الإرهابية وتنظيمها لتوصيلها لزوجها الإخواني أثناء زيارتها له فى سجن طرة"، مضيفا أن التحريات وأقوال المتهمة كشفت تكليفها من التنظيم الدولى للإخوان بتهريب أوراق تتضمن رسائل طمأنينة لعناصر الإخوان الموجودة فى سجون طرة، وأن التنظيم الدولى يتحرك ضد الدولة المصرية لإخراجهم من السجون، وتأكيدهم أن الجماعة مستمرة ولم تتفكك".

وأكد "علي"، أن الأوراق المضبوطة مع المتهمة كشفت عن وجود تعليمات لعناصر الإخوان الموجودة فى سجون طرة بعدم تخلي جماعة الإخوان عنهم ووقوفها بجوارههم والإنفاق على أسرهم وأبنائهم فى المدارس والجامعات، عن طريق إرسال الأموال لهم باستمرار حتى خروجهم من السجون، وأن جماعة الإخوان ستعود مرة أخرى إلى المشهد السياسي فى مصر. 

وأكمل عبدالرحيم علي: "تبين من التحريات والتحقيقات، أن زوج المتهمة قيادى إخواني محبوس على ذمة قضية انضمام لجماعة الإخوان الإرهابية، وزوجته حاولت تهريب أوراق له أثناء زيارته فى سجن طرة، ضمن أوراق دراسية، وتبين أن من بين تلك المستندات أوراق بها معلومات عن أحوال جماعة الإخوان بعد ثورة 30 يونيو"، لافتًا إلى أن تلك القضية تؤكد أن جماعة الإخوان وتنظيمها الدولى لا تزال تمثل خطرا على مصر وشعبها، وأنه يجب على المصريين أن يساندوا الدور الكبير والحيوي والناجح الذى تقوم به قواتنا المسلحة الباسلة والشرطة الوطنية فى التصدي بكل حسم وقوة للإرهاب والإرهابيين.





تعليقات Facebook


تعليقات الموقع

اقرأ أيضا