الموقع الرسمي لـ عبد الرحيم علي

عبدالرحيم علي ووزير الرياضة يناقشان حل مشاكل شباب الدقي والعجوزة

الإثنين 08/أكتوبر/2018 - 04:12 م
The Pulpit Rock
 


استقبل الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة بمكتبه بديوان عام الوزارة، ظهر اليوم الإثنين، الدكتور عبدالرحيم علي، عضو مجلس النواب عن دائرة الدقي والعجوزة، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة البوابة، حيث شهد اللقاء مناقشة العديد من الملفات المتعلقة بشباب مصر ومراكز الشباب على مستوى الجمهورية وأهميتها لبناء الشباب المصري.
وقال الدكتور عبدالرحيم علي: إنه سبق وتقدم في عام 2008 بمشروع للحكومة يكون فيه تعاون بين وزارة الشباب والرياضة ووزارة الثقافة، بحيث يكون بجوار كل مركز شباب أو بداخله بيت ثقافي، ويكون هناك تعاون بين الجهتين لتنوير الشباب ثقافيا من خلال ندوات شبابية ومؤتمرات تثقيفية وتعليمية وتنويرية بجانب دورها الرياضي، مشيرا إلى أن مراكز الشباب في السابق كان لها دور كبير في ذلك، كاشفًا أنه كان بطلا في رفع الأثقال وشاعرا من خلال مركز الشباب الذي كان جهة تنوير وقبلة للشباب خاصة في الأقاليم.
وأكد وزير الشباب، أن مراكز الشباب هي البيت الطبيعي لمصر وأن الوزارة تولي أهمية كبيرة لمراكز الشباب في جميع أنحاء الجمهورية وأن تطويرها مسئولية الوزارة لتنمية قدرات الشباب وجعلها مركز خدمة للمجتمع رياضيا وثقافيا وطبيا، وأن الوزارة حاليا تعكف على تلبية متطلبات مراكز الشباب لاكتشاف المواهب في جميع المجالات الثقافية والرياضية، مؤكدا أن الرياضة ليست كرة قدم فقط وكذلك في المجالات الفنية، وهو ما يتم حاليا من خلال مسابقة إبداع.
وأضاف أن هدف الوزارة جذب الشباب إلى هذه المراكز مرة أخرى، وهو ما حدث في انتخابات مراكز الشباب التي تقام حاليا وشهدت إقبالا كبيرا من الشباب رغم غياب هذه الانتخابات لأكثر من 10 سنوات.
وأشاد عبدالرحيم علي، برؤية وزارة الشباب والرياضة مثمنا جهد الدكتور أشرف صبحي في المجال الشبابي والرياضي.
من جانبه، أثنى أشرف صبحي على الدور الكبير الذي يبذله النائب عبدالرحيم علي، في خدمة أبناء دائرته وبذل الغالي والنفيس لتلبية طلبات أهل الدقي والعجوزة، مشيرا إلى أن دوره ملموس في دائرته بشهادة الجميع.
وقدم عبدالرحيم علي، عدة طلبات لخدمة القطاع الشبابي والرياضي في الدائرة، ومنها تطوير ملحق نادي العجوزة، الذي يضم 18 غرفة "نزل شباب" تحتاج إلى التطوير والصيانة، من أجل تجهيزها لاستقبال الشباب، واقترح الوزير أن يكون التطوير بنظام حق الانتفاع، ويستخدمها الشباب بشكل دوري وبأسعار خاصة.
وطلب عبدالرحيم علي، إنشاء صالة للياقة البدنية في مركز شباب بين السرايات، بالإضافة إلى إنشاءات وتمرميمات فيه، مع مركز شباب أولاد علام، حيث يواجه المركزين مشاكل في البنية التحتية، وتحتاج إلى تدخل وزير الشباب والرياضة لمساعدة الشباب والرياضيين.
كما طالب عبدالرحيم، بساط للمصارعة في مركز شباب أرض اللواء، وإنشاء ناد اجتماعي، باعتباره أحد أهم مراكز الشباب في المنطقة، ويرتاده العديد من الشباب للممارسة الرياضة، وهو المتنفس الأول للشباب في أرض اللواء.
وأكد الوزير، للدكتور عبدالرحيم على، أنه لن يتأخر في خدمة أبناء الوطن، وسيلبي كل الطلبات، مشددا على أنه دوره في الأول والآخر هو توفير المناخ الصحيح لممارسة الرياضة في كل الأندية ومراكز الشباب، والتطوير المستمر في البنية التحتية، وهو ما يتماشى مع فكر النائب عبدالرحيم علي الذي يسعى إلى التطوير المستمر لخدمة أبناء دائرته الذين يرتبط معهم بعلاقة حب وود صادقة.




تعليقات Facebook


تعليقات الموقع

اقرأ أيضا