الموقع الرسمي لـ عبد الرحيم علي

تحت رعاية عبدالرحيم علي.. قافلة غذائية لمواجهة الغلاء في العجوزة.. ومعرض خضروات لـ"أرض اللواء"والأهالي مشيدين بالنائب: "كنت فين من زمان؟"

الخميس 01/سبتمبر/2016 - 05:05 م
The Pulpit Rock
 

يواصل النائب عبدالرحيم على، عضو مجلس النواب عن دائرة الدقي والعجوزة، تقديم خدماته لأهالي دائرته، والتي بدأت منذ أشهر ماضية بنشر القوافل الغذائية لمنتجات وزارة التموين بأسعار مخفضة، بدعم مقدم منه، لمواجهة غلاء الأسعار وتسهيل الحياة المعيشية على المواطن البسيط، من خلال توزيع السلع في المنافذ المتحركة بمناطق الدقي والعجوزة، إلى تدشين مبادرة "نائب بحجم أحلامنا" حيث الهدف منها رصد مشكلات أهالي الدائرة والعمل على حلها، ثم حملات النظافة التي تمت بالتنسيق بينه وبين محافظة الجيزة، لنظافة شوارع الدائرة، وصولا إلى القوافل الطبية، لتقديم الخدمات الصحية.

وحرصا على تقديم الخدمات بنشر القوافل الغذائية للحد من ارتفاع الأسعار في الأسواق، انطلقت اليوم الخميس قافلة غذائية لبيع السلع الغذائية بأسعار مخفضة نظمتها حملة "نائب بحجم أحلامنا"، بجوار مدرسة القومية، لأهالي حي العجوزة، وذلك في إطار التعاون القائم بين وزارة التموين، وحملة "نائب بحجم أحلامنا" لمواجهة ارتفاع الأسعار.

حيث أشاد المواطنون بجودة المنتجات وأسعارها المناسبة، كما عبروا عن سعادتهم بالاهتمام الكبير الذي يوليو النائب عبدالرحيم علي لأبناء دائرته بشكل دائم.

وطالب أهالي العجورة، النائب بالمزيد من الخدمات، خاصة مع دخول موسمي عيد الأضحى المبارك، والمدارس، من خلال توفير مستلزمات المدارس لمحدودي الدخل، ولحوم الأضاحي لغير القادرين.

وقال الأهالي، موجهين حديثهم لعبد الرحيم علي: "ما تنسناش في لحوم العيد".

ووجهوا رسالة أخرى له، بالنظر في تمليك المساكن لأهالي العجوزة، مقدمين الشكر له على دوره المتواصل في خدمتهم.

كما أعرب أهالي العجوزة، عن سعادتهم بالخدمات التي يقدمها النائب والتي تشمل القوافل الطبية، وتوفير السلع الغذائية بأسعار مخفضة، بالتعاون مع وزارتي "التموين" و"الصحة".

ووجه أهالي أرض اللواء الشكر للنائب عبدالرحيم على، قائلين: "كنت فين من زمان؟".

وقال إبراهيم السيد، أحد الأهالي، خلال تواجده أمام منفذ السلع الغذائية بالعجوزة، إنه لم يكن يتوقع أن انتخابه لعبدالرحيم على سيعود عليه بكل هذا النفع، مقدما الشكر له على حرصه الدائم لتوفير الخدمات لأهالي دائرته.

وأشارت "أم ندى"، ربة منزل، إلى المجهودات التي يقدمها النائب بشكل مستمر في خدمة الأهالي.

وأعرب أحد أهالي العجوزة، عن رغبته الشديدة في مقابلة النائب عبدالرحيم على بشوارع دائرته، قائلا: "أهالي دايرتك بيرحبوا بيك في أي وقت" وعاوزينك تصلي معانا الجمعة".

فيما وجه أحد الشباب، رسالة للنائب بضرورة النظر والاهتمام بفئة الشباب وتوفير فرص عمل لهم لإنقاذهم من شبح البطالة والبلطجة.

تعليقات Facebook


تعليقات الموقع

اقرأ أيضا